مصر

فى اجتماع الخرطوم.. شكرى يؤكد ضرورة الحفاظ على وحدة الدولة الليبية

2018-11-29 13:57:15 |
  • هايدى الدسوقى
  • سامح شكرى

    أكد سامح شكرى، وزير الخارجية، أهمية ومحورية آلية دول الجوار، والتى لا تزال المحفل الأنسب لتلك الدول فى إظهار الدعم المطلوب للأشقاء فى ليبيا.

    وشدد شكرى، فى كلمته باجتماع دول جوار ليبيا بالعاصمة السودانية الخرطوم، على ضرورة تبادل وجهات النظر حول شواغلها حيال استمرار الأزمة الليبية وبحث أفضل السبل لتسويتها، باعتبارها الدول الأقرب والأكثر تأثرًا بتداعياتها، ومن ثم الأكثر حرصًا على استعادة أمن واستقرار ليبيا، خلال كلمته أمام الاجتماع الوزارى الثانى عشر لآلية دول جوار ليبيا، والذى تستضيفه العاصمة السودانية الخرطوم، بهدف تبادل وجهات النظر بين دول الجوار الليبى تجاه آخر مستجدات الأوضاع على الساحة الليبية، واستعراض سبل دفع جهود التسوية السياسية.

    وقال المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، إن شكرى أوضح أن اجتماع الخرطوم يُتيح الفرصة لتحديد الخطوات المقبلة التى يمكن أن تُسهم فى التوصل لتسوية شاملة للأزمة، مع التسلح فى ذلك بثوابت موقف دول الجوار تجاه ليبيا، وعلى رأسها الالتزام بالحل السياسى كسبيل وحيد لإنهاء الأزمة، وتحقيق المصالحة بين مختلف أطياف الشعب الليبى دون إقصاء أو تهميش، ورفض التدخل الخارجى والخيار العسكرى لتسوية الأزمة، فضلًا عن ضرورة الحفاظ على كيان ووحدة الدولة الليبية ومؤسساتها الوطنية.

    وأبرز، فى هذا الصدد، أهمية احترام الملكية الوطنية للشعب الليبى، وأن يكون الحل ليبى - ليبى، بعد إثبات التجربة أنه لا مستقبل فى ليبيا لحلول مفروضة من الخارج، ولا يمكن أن يقبل الليبيون أو أن تقبل دول جوار ليبيا، أن يترك مستقبل هذا البلد الشقيق فريسة لأطراف وقوى خارجية لا يهمها سوى تحقيق مصالحها الضيقة والسيطرة على مقدرات الشعب الليبى.

    وأضاف حافظ أن وزير الخارجية استعرض تطورات المسار الذي ترعاه مصر لتوحيد المؤسسة العسكرية الليبية، بهدف توفير دعامة أمنية لا غنى عنها للعملية السياسية وضمانة لتنفيذ مخرجاتها بما فى ذلك خلق الظروف المهيئة لعقد الاستحقاقات الانتخابية المقبلة فى ليبيا، وبما يسمح بتفرغ الجيش الوطنى الليبى للقيام بدوره الأصلى فى الحفاظ على أمن البلاد ومكافحة الإرهاب.

    وفى هذا السياق، أبرز شكرى أن مصر قد استضافت منذ يونيو 2017 ست جولات للحوار بين العسكريين الليبيين الذين يمثلون مختلف مناطق ليبيا، وتم التوصل إلى عدد من الوثائق التفصيلية ولم يتبق سوى التوقيع عليها واعتمادها من قبل القيادات الليبية.

    وأعرب وزير الخارجية عن ثقته بأن مشروع توحيد الجيش الليبى، والذى يحظى بتوافق الأطراف الليبية والدعم الأممى باعتباره جهدًا وطنيًا ليبيًا خالصًا، هو محل اهتمام وتأييد متواصل من قبل دول الجوار، بما يسمح بالإسراع فى تنفيذه، ويعود على دول وشعوب المنطقة بالخير والنفع والاستقرار.

    وكشف المتحدث باسم الخارجية أن الوزير شكرى اختتم كلمته، مشددًا على عدم امتلاك رفاهية الوقت لاختبار مسارات جديدة أو الخوض فى مبادرات فرعية بديلة عن المسار الأممى، وعدم إمكانية استمرار التعايش مع حالة عدم الاستقرار التى تعيشها ليبيا أو السكوت على تفاقم ظاهرة الميليشيات المسلحة وانتشار السلاح والتهريب وانتقال المقاتلين الأجانب من وإلى ليبيا، أو أن يصبح الهجوم على المنشآت النفطية والاقتتال بين الجماعات المسلحة مشهدًا يومياً متكررًا، فامتداد الأزمة فى ليبيا لأكثر من ذلك لا يؤثر على الشعب الليبى وحده، وإنما على كل شعوب دول الجوار، ويهدد المنطقة كلها بالانفجار.

    الجيش الوطنى الليبى وزير الخارجية توحيد الجيش الليبى سامح شكرى مصر ليبيا المتحدث باسم الخارجية الأزمة الليبية الدولة الليبية وحدة الدولة الليبية المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية
    إقرأ أيضاً
    اللجنة الأوليمبية: الرئيس حريص على دعم مسيرة الرياضة وتطويرها صور| يونس المصرى يفتتح أحدث استراحات مصر للطيران السيسى يصدر قرارًا جمهوريًا بإنشاء جامعة السلام تشكيل فريق النجوم فى مواجهة الأهلى على لطفى يحرس عرين الأهلى أمام النجوم.. ومروان محسن مهاجمًا ضبط هاربة من 12 حكما بالحبس وغرامات مليونى جنيه الخارجية تكشف حقيقة سحب السفير المصرى من روما أوروبا توسع صلاحياتها فى ليبيا دبلوماسى: اللقاءات مع الأفارقة استمرار للعلاقة بين مصر والقارة السمراء وزير الخارجية البولندى عن فرنسا: «رجل أوروبا المريض» عاجل| الرقابة الإدارية تنتهى من أول دراسة لحل قضايا الاستثمار «العربية للتصنيع» تبحث مع قبرص تعزيز التعاون صور| درة فى «روب أبيض» فى تقرير «الاتصالات»| مفاجأة.. المصريون يتركون المحمول ويعودون للأرضى الملا يستعرض خريطة المناطق الغنية بالثروات المعدنية فى مصر رسالة من وزير الطيران للعاملين بمطار الأقصر الإسماعيلى يطلب تأجيل مباراته أمام المقاولون تسليم 1032 وحدة بالمرحلة الثانية من «دار مصر» بالشيخ زايد أكثر من مليون فتوى و53 دراسة علمية.. كشف حساب دار الإفتاء فى 2018 كثافات مرورية بأغلب محاور القاهرة والجيزة التشكيل المتوقع للأهلى.. 3 تغييرات عن آخر مباراة خلال 9 أشهر.. صادرات مصر البترولية تسجل 1.761 مليار دولار آخرهم فتاة ستانلى.. ضحايا هوس «السيلفى» يزيدون بمعسكر مغلق.. المصرى يستعد لمواجهة بطل بوركينا فاسو فى الكونفدرالية ماذا قال أسطورة كرة القدم بيليه عن مصر وشعبها؟ وفد مصرى يصل السعودية للمشاركة فى احتفال «عاصمة الإعلام» نبيلة مكرم تقيم حفل استقبال لعلماء وضيوف «مصر تستطيع» برعاية الرئيس.. انطلاق «مصر تستطيع» فى نسخته الرابعة بالغردقة السفارة الروسية: العلاقات «المصرية - الروسية» تشهد تطورا ملحوظا مطار القاهرة يحصل على شهادة الجودة العالمية «أيزو» اتحاد الكرة يؤجل اجتماع مناقشة أمم إفريقيا لأجل غير مسمى سفير كندا بالقاهرة: نرغب فى الاستفادة من فرص الاستثمار بمصر مصر تشارك فى مهرجان الفنون الإسلامية الدولى بالشارقة وفد مصرى يشارك فى احتفالية اختيار «الرياض» عاصمة للإعلام العربى مساعد الرئيس السودانى يؤكد أزلية العلاقات مع مصر «دفاع البرلمان»: العلاقات المصرية الفرنسية تشهد تقاربا الفترة الأخيرة بنك مصر: ارتفاع المركز المالى إلى 887.5 مليار جنيه العام الحالى  مصر تقود وساطة جديدة لوقف التصعيد الإسرائيلى فى الضفة محمد حسن فى ندوة «مبتدا»: اتقبل النقد البناء دون المساس بكرامتى الشناوى ينضم لقائمة الأهلى أمام النجوم فى غياب إكرامى
    للأعلى