وجهة نظر

اللى نعرفه أحسن من اللى ما نعرفوش

2018-09-18 15:55:15 |
  • رولا خرسا
  • من أكثر الأمثلة التى لا أحبها "اللى نعرفه أحسن من اللى ما نعرفوش"، فيها قدر من الخوف والاستسلام وعدم التجديد أو المغامرة، الناس تلجأ لهذا المثل كثيرًا.

    هناك أشخاص يخافون حتى من تجربة أكلة جديدة أو السفر إلى بلاد لا تعرفها، تخاف من أى جديد، خوفا من المغامرة أو من الخطأ، كلنا نشعر بالخوف قبل أى قرار مهما كان بسيطا كلنا نخاف من الخطأ.

    ولكن الأمور ستكون أبسط لو فكرنا أن الخطأ نسبى، والصح نسبى، أنا دوما أقول إن الصح المتفق عليه هو ما جاء فى الكتب السماوية فقط، أما الباقى فصناعة بشرية، يعنى حاجات صح فى بلد، ممكن تكون غلط فى بلد آخر.

    أذكر أننى عندما كنت فى القدس تشاجر رجل درزى مع فتاة درزية لأنها تضع حلقًا فى إذنها وهو ما يعتبر عيبًا كبيرًا لأنها لم تتزوج بعد، طبعا استغربت وسألت الفتاة التى أجابتنى أن من عاداتهم فعلا ألا تضع الفتاة قرطًا قبل الزواج، الخطأ للبعض ليس خطأ للبعض الآخر، وفى نفس الوقت جريمة لا تغتفر لآخرين.

    أحلى ما فى الحياة المغامرة، نأتى إلى الدنيا نتقولب حسب المجتمع الذى نجد أنفسنا فيه، بكل أفكاره ومعتقداته يدخل الدين ويختلط بالعيب الحقيقى والعيب المتوارث ونحاط بمجموعة من البشر يزرعون أفكارهم فى عقولنا، ونعيش ونحن نرتدى عباءة الأخر، لا نعمل عقلنا الذي يشله الخوف..ناس تخاف تغير شغل عشان اللى نعرفه أحسن من اللى ما نعرفوش..حتى لو إمكانياته ستكون أفضل، نخاف من التغيير لظروف اقتصادية أحيانا أو ما يسمى بالـ"confort zone" أى المنطقة التى نرتاح لها.

    ولكن الحقيقة المؤكدة أنك لن تعرف ما لم تجرب وإن لم تغامر ستعيش محلك سر، وأحلى ما فى الحياة أن فيها كل يوم جديد، عشان كدة نغير المثل ونقول "اللى ما نعرفوش ممكن يبقى أحسن بكتير من اللى نعرفه".

    رولا خرسا
    للأعلى