قضية رأى عام

«خوف» ترامب يهدم البيت الأبيض.. أسرار الإطاحة بوزير الدفاع الأمريكى

2018-09-17 19:08:02 |
  • عبير العدوى
  • ماتيس وترامب

    سلط تقرير لصحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، أول أمس السبت، الضوء على عزم الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، إقالة وزير الدفاع الأمريكى، جيمس ماتيس، من منصبه بعد الانتخابات النصفية بالكونجرس فى نوفمبر المقبل واستبداله بشخص أكثر توافقًا معه.

    ونقلاً عن مسؤولين، أفادت الصحيفة بأن مسؤولين سابقين وحاليين فى البيت الأبيض، أكدوا أن ماتيس خلال الأسابيع الأخيرة توترت علاقته مع ترامب، وذلك لعدم رغبته فى الاهتمام بحالة الجيش الأمريكى حتى يستخدمه ترامب فى حربه ضد أعدائه داخليًا، وهى مزاعم تدعو إلى التأمل، خاصة وأنها تتنتافى مع تصريحات وزير الدفاع المتوافقة إلى حد بعيد مع توجهات الرئيس الأمريكى.

    بينما أشارت "نيويورك تايمز" ، إلى أن ماتيس اختلف مع ترامب فى عدة آراء حيال سياسة الأخير بخصوص حلف الناتو، والمناورات العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية، وخروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووى الإيرانى وعدد من القضايا الملحة الأخرى.

    وأوضحت مصادر الصحيفة، أن ماتيس يبقى نفسه حذرا خلال لقاءاته مع الرئيس ترامب، ولا يحاول إظهار عدم موافقته التامة على آراء ترامب، ولكنه خلال مناقشة المواضيع الهامة يثبت صحة كلامه ويسعى لإيقاف ترامب عن اتخاذ قرارات متهورة وضارة للولايات المتحدة، مشيرة إلى أن ذلك النهج يزعج ترامب الذى لا يتسامح مع الاعتراضات المستمرة داخل إدارته.

    ماتيس تحت المجهر

    من ناحية أخرى أشارت الأنباء إلى أن وزير الدفاع الأمريكى وجد نفسه ورغما عنه تحت المجهر فى كتاب الصحفى بوب ودوورد الجديد، والذى ينسب إليه انتقادات شديدة اللهجة ضد الرئيس دونالد ترامب، ما يضعه فى موقف دقيق، تأكيدًا للشقاق بين ماتيس وترامب.

    حيث نقل الصحفى الشهير فى كتابه "خوف ترامب فى البيت الأبيض"، عن ماتيس تصريحاتٍ سابقة قال فيها إن مستوى الفهم لدى ترامب يعادل مستوى طفل فى العاشرة أو الحادية عشرة بحسب مقتطفات نشرتها صحيفة "واشنطن بوست" الأسبوع الماضى، وهو ما دعى ماتيس لنفى التصريحات، وإصدار بيان، قال فيه مدافعًا عن نفسه: "الألفاظ المهينة بحق الرئيس والتى نُسبت إلى فى كتاب ودوورد لم تصدر عنى أو فى حضورى".

    بل واعتبر ماتيس أن تحقيق ودوورد، عمل "من محض الخيال"، بالرغم من إيمانه بأن صناعة السياسة تتم غالبًا بالفوضى، كما اعتبر أن لجوء الكاتب إلى مصادر لم يعرّف عنها يقلّل من مصداقية العمل.

    وفى تغريداته، ظهر ترامب راضيًا عن بيان وزير الدفاع، إذ أعاد نشر تغريدته بالكامل ، ولكن يبدو أنها لم تكن سوى محاولة من الرئيس الأمريكى للخروج من مأزق الاتهامات الموجهة إليه، ولكن ما يضمره فى نفسه تجاه وزير دفاعه كان شأنًا أخر.

    اللافت أن ودوورد أصر على ما جاء فى كتابه، إذ اتهم ماتيس فى مقابلة مع شبكة "إن بى سى"، اليوم الإثنين، بأنه "لا يقول الحقيقة" ليحتفظ بمنصبه.

    وفى لقاء صحفى، أعلن متحدث باسم البنتاجون، الكولونيل روب مانينج، أن ماتيس "لم يدل بهذه التعليقات وبالتالى لن يتحمل مسؤوليتها"، مضيفا: "مجرد فكرة أن يكون قد أبدى ازدراء بحق القائد الأعلى للقوات المسلحة مستهجن".

    ماتيس معروف فعليًا بتحفظه أمام الكاميرات، فهو لم يدل بتصريحات إلا فى أربعة مؤتمرات صحفية متلفزة، ودائما ما يرفض المقابلات، لكنه يتحدث بطيب خاطر إلى الصحفيين المعتمدين فى البنتاجون، وهو ما يدفع البعض لتصديق ما جاء فى كتاب ودوورد.

    ترامب تلميذ فى خامسة ابتدائى

    وكان من بين المقتطفات الواردة فى الكتاب المثير للجدل، أن ترامب سأل خلال اجتماع لفريق الأمن الداخلى فى البيت الأبيض لماذا تبقى الولايات المتحدة على وجود عسكرى فى شبه الجزيرة الكورية؟ فردّ عليه ماتيس: "لتفادى حرب عالمية ثالثة"، قبل أن يقول لمقربين وقد نفد صبره إن الرئيس يتصرف كـ"تلميذ فى الخامس ابتدائى أو أول إعدادى".

    «اغتيال بشار».. كلمة السر وراء مساعى إقالة ماتيس

    ويشير ودوورد فى كتابه إلى أن الرئيس اتصل بماتيس بعد الهجوم الكيميائى فى أبريل 2017 والذى نُسب إلى نظام بشار الأسد، وقال له إنه يرغب فى اغتيال الرئيس السورى، وقال ترامب لوزير الدفاع "فلنقتله، لنذهب إلى هناك ونقتل الكثير منهم".

    ووفقًا لكتاب ودوورد، وافق ماتيس على التصرف، لكن بعد أن وضع سماعة الهاتف قال لأحد مساعديه إن الولايات المتحدة ستتخذ خطوات "مدروسة أكثر" ضد سوريا، كانت على شكل غارات جوية عقابية.

    الصقر بولتون وبومبيو يزحفان على دور ماتيس

    نجح ماتيس حتى الآن فى الاحتفاظ بموقف قوى على رأس البنتاجون، وغالبا ما يتوجه إليه الحلفاء عندما يهدد ترامب بإلغاء اتفاقات دولية أو تحالفات عسكرية، إلا أن هذا الدور تراجع خلال الأشهر الأخيرة بعد تعيين المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية مايك بومبيو وزيرا للخارجية، وكذلك "الصقر" جون بولتون مستشارًا للأمن الداخلى لترامب.

    ترامب تليرسون مايك بومبيو وزير الدفاع الأمريكي خوف وغضب البيت الأبيض ماتيس جيمس ماتيس البنتاجون إيران سوريا بشار الأسد
    إقرأ أيضاً
    تواضروس يمنح مهلة للأنبا سوريال للتراجع عن استقالته نائب ديمقراطى يتوعد ترامب: قد يواجه المساءلة والسجن الحكم بالسجن لـ30 إيرانيًا بتهمة الفساد الجبير لقطر: الأمر بيدكم لكى تستجيبوا لمطالبنا مرور أول قافلة مساعدات أممية لسوريا عبر الحدود الأردنية ترامب يوبخ حليف قطر والإخوان السابق.. «تليرسون شديد الغباء والكسل» اعتقال 40 مهاجرًا سوريًا بقبرص الشمالية الخارجية الفرنسية ترد بعنف على ترامب زلزال بقوة 4.5 يضرب غرب إيران البنك التجارى القطرى يؤكد التزامه تجاه تركيا غموض حول «التمثيل القطرى» فى قمة مجلس التعاون الخليجى أمريكا ترفض وقف دعم التحالف العربى فى اليمن برلمانى لبنانى: الإمارات تنوى فتح سفارتها فى دمشق الجيش اليمنى يتقدم فى باقم ويستعيد سلاسل جبلية بمعقل الحوثيين باحث استراتيجى لـ«ماذا ولماذا»: أمريكا لها يد فى أحداث فرنسا ترامب يرشح رئيسا جديدا لهيئة الأركان الأمريكية الصين تحذر كندا بعد اعتقال مسؤول «هواوى»: عواقبه خطيرة الرئيس الإيرانى يهدد العالم بـ«طوفان من المخدرات واللاجئين والإرهاب» بسبب «السترات الصفراء».. ترامب يجدد هجومه على اتفاق باريس للمناخ انسحاب قطر.. اقتصادى أم سياسى؟| «أوبك» تهزم «التشويه» وتستعيد هيبتها ظريف: أمريكا حولت المنطقة لمخزن بارود لتدمير علاقة إيران بأوروبا بومبيو يرحب بقرار ترامب تعيين نويرت سفيرة لواشنطن لدى الأمم المتحدة صحف القاهرة: نشاط مكثف للسيسى اليوم.. ورسالة من صندوق النقد لمصر الادعاء الأمريكى يطالب بسجن المحامى السابق لترامب سوريا تدعو لمحاسبة واشنطن على استهدافها المدنيين بريف دير الزور ترامب: لا يمكننى التفوق على هذا الشخص دى ميستورا يكشف سبب تأخر تشكيل اللجنة الدستورية السورية أول رد روسى على واشنطن بشأن استخدام الأسلحة الكيميائية فى حلب العراق.. تصفية أكبر تاجر مخدرات فى البصرة انتهاكات مستمرة.. إعدام معتقلين فى سجن إيرانى الجيش اليمنى: ميليشيات الحوثى حولت المنازل لثكنات عسكرية فى الحديدة واشنطن تكشف تفاصيل جديدة بشأن الهجوم الكيميائى على حلب إيران تعلق على قرار «أوبك»: «انتصرنا على ترامب» «أوبك» تستثنى هذه الدول من خفض إنتاج النفط ترامب يعين وزيرًا جديدًا للعدل عاجل| ميليشيات الحوثى ترفض الانسحاب من الحديدة بسبب عقوبات واشنطن.. أوروبا تبدأ فى التخلى عن إيران موسكو تنفى اتهامات واشنطن بتطوير صواريخ «9-أم-729» رسميًا.. ترامب يعين سفيرًا جديدًا لواشنطن لدى الأمم المتحدة تخبط فى البيت الأبيض.. كبير الموظفين يقترب من المغادرة
    للأعلى