وجهة نظر

ضباع الفيس بوك

2018-05-01 09:28:17 |
  • أسامة سلامة
  • حسب موسوعة ويكيبديا، الضبع حيوان مفترس يخرج للبحث عن طعامه ليلًا بشكل منفرد أو ضمن مجموعة، وهو ماهر فى الصيد، إلا أنه يفضل أن يقتات على الجيف وبقايا صيد الحيوانات الأخرى، ويتميز الضبع بقوة فكيه التى تمكنه من سحق عظام فريسته.

    ويكرهه الإنسان ويحتقره لأنه من الحيوانات المفترسة القليلة الذى يبدأ بالتهام صيده وهو لازال حيًا، بحسب ما جاء فى موقع "لماذا"، ما يجعل فريسته تعانى وتتألم كثيرًا على عكس الأسد، الذى يقتل فريسته قبل التهامها، كما أنه صاحب صوت قبيح منفر ومزعج، وهو لا يعوى إلا مع قدوم الليل، مما يجعله مرعبًا ومخيفًا، بجانب أنه مولع بنبش القبور والتهام الجثث، كل هذه الصفات القبيحة جعلت منه حيوانًا كريهًا منفرًا، لا يأمن الإنسان له ولا يحترمه.

    فكثير من الحيوانات المفترسة يصبغ عليها الإنسان صفات جميلة، وقد يطلقها على من يحب مثل أن يصف شخصا بأنه قوى مثل الأسد، أو ماكٌر كالثعلب، أو فى سرعة الفهد، ولكن لا أحد يحب أن يوصف بالضبع نظرًا لصفاته الخسيسة وروحه الدنيئة، وما أشبه صفات الضباع ببعض مرتادى الفيس بوك، والذين يتخذون منه ملعبًا يصطادون فيه فرائسهم، ويأكلون لحومهم وهم أحياء، ووسيلتهم نشر الأكاذيب والشائعات، والسخرية المؤلمة، والسباب والشتائم، وكثير منهم يتداولون ويعيدون نشر ما كتبه آخرون من أكاذيب و شتائم وسخرية موجهه ضد أشخاص، وكأنهم مثل الضباع التى تقتات على بقايا ما اصطاده الآخرون.

    الضباع الإلكترونية يتجولون فى "فيسبوك" منفردين أو جماعات، بحثًا عن فريسة لهم، يصدرون أصواتهم القبيحة والمنفرة والمزعجة والمخيفة، والأمثلة على تصرفاتهم كثيرة، وآخرها ما فعلوه مع زوجة اللاعب محمد صلاح حين استغلوا صورة لها مع زوجها داخل سيارة وهى غير مبتسمة، وتبدو عابسة قليلًا، فسخروا منها وقالوا عنها أنها مثال للزوجة المصرية النكدية، وأنها فلاحة ولا تليق باللاعب.

    لقد نهشت الضباع لحمها وهى حية دون رحمة، وأطلقوا عوائهم المخيف فى الفضاء الإلكترونى، وهناك أمثلة أخرى على جرائمهم الجماعية والفردية، التى استهدفوا بها أشخاصًا لمجرد الاختلاف معهم سياسيًا أو فكريًا أو عقائديًا، وهو ما حدث مع الكاتب والإعلامى الكبير مفيد فوزى، عندما اختلق أحدهم كلامًا غير صحيح، وادعى أنه قال "إذا كان الإنجليز مجبرين على مشاهدة صلاح بلحيته الكثيفة غير المهندمة، وزوجته وهى ترتدى الحجاب فإن ذلك يدل على رقى أخلاق الإنجليز" وهو كلام لم يصدر من الإعلامى المعروف، والذى تحدى أن ينشر أحد فيديو له وهو يقول هذا الكلام، أو مقالًا يتضمن هذه العبارات، ولكن الضباع استمرت فى الهجوم عليه وتبعهم البعض دون أن يتيقنوا من صحة الكلام.

    كثيرون تعرضوا لمواقف مماثلة وتم اجتزاء كلامهم للإضرار والإيقاع بهم، ضباع "فيسبوك" أخطر من حيوانات الضباع، لأنها تعمل فى إطار خطة ولها أهداف تريد تحقيقها، كما أنها تتخفى فى صورة البشر مما يسهل لها مهمتها الشريرة.

    أسامة سلامة
    للأعلى