وجهة نظر

أبناء سيناء الشرفاء

2018-03-11 15:21:24 |
  • حمدى رزق
  • الإشارة إلى التعاون مع أبناء سيناء الشرفاء فى البيان الـ15 من بيانات العملية سيناء 2018، يرد غائلة الناقدين لأداء أهلها فى سيناء على أرض معركة التحرير الثانية، ويخرس المتقولين، ويلقم قنوات الإخوان التركية حجارة من صخر سيناء.

    لا يزايد على وطنية أبناء سيناء إلا خائن، ولا يمارى فى تضحياتهم إلا عدو، ولا يوقع بين شرفاء سيناء وجيشهم الوطنى إلا خبيث.

    مثل هذه الإشارات الطيبة المستحقة لا بد من تجميعها فى بيان يفرد لبطولات أبناء سيناء الشرفاء، يضيف سطورا لنضالات مجاهدى سيناء فى نصر أكتوبر، خير خلف لخير سلف، خير خلف لمن رفض وصاية الاحتلال فى مؤتمر "الحسنة" الشهير، خير خلف لمخاتير عظام وضعوا العَلَم نصب أعينهم، وطفقوا ينشدون النشيد، ولك حبى وفؤادى.

    أنتظر بيانا خاصا بجهود إخوتنا فى سيناء فى خلفية العملية الشاملة سيناء 2018، كيف تعاونوا، وكانوا خير عون، كيف استقبلوا التشديد والتفتيش والاحترازات وحظر التجوال، كيف استقبلوا جنود الجيش المصرى بالزغاريد، وكيف طاردوا الإرهابيين وطردوهم شر طرد خارج الحواكير، شمْسُوهم ليتولاهم الجيش المصرى، وينظف الأرض الطاهرة من الحشائش الضارة.

    ما شكى منهم شاك، وما تضرر متضرر، وما خرج على المصريين خارج من وسطهم ينعى ويندب حظه العاثر إلا خائن من الخونة وهؤلاء معروفين بالاسم وسبق وأن زعقوا بغلهم على خير أجناد الأرض، أبناء سيناء وهم بين شقى الرحى، وظهرهم للصحراء، ولكنهم مثل صخور الجبال جرانيتية تتحمل الطرق فوق الرؤوس، وياما دقت فوق الرؤوس فؤوس، ولكنهم جبلوا على الاحتمال، قدوا من حجارة هذا الوطن، فيهم شموخ الجبال، وصفات النسور تسكن القمم العالية، نفوس أبية وهممهم عالية، ولا يرضون بغير الوطن بديلا.

    الإشارة الذكية من محرر البيان الذى صدّره المتحدث العسكرى العقيد أركان حرب تامر الرفاعى خليق بالتوقف والتبين، توقف أمام سطر فى البيان فيه كل البيان، بيان جهود أبناء سيناء الشرفاء، توقف أمام كل حرف، توقف أمام "أبناء سيناء" ليس غرباء عنها، من بين الصلب والترائب، من أصل هذه البقعة الطاهرة التى تجسدت فيها الرسالات جميعا، وتوقف أمام "الشرفاء" فالقوات المسلحة المصرية عنوان الشرف لا تقبل سوى الشرفاء، تعرفهم بسيماهم من أثر السجود على أرض هذا الوطن، والشرف هنا فى الأودية ليس ترفا، الشرف هو الشرف الوطنى، وشرف الوطن فرض عليا مثل حبه تماما، أفديه بروحى وعينيا.

    البيان 15 يفرح القلب الحزين، بطولات متحققة، وشهادات مفرحة، ويغبطنى كثيرا تلك الإشارة الذكية لأبناء سيناء الشرفاء، لأنهم يستحقون، ويستحقون أكثر من هذا، ومدخر لهم ولأبنائهم وأحفادهم خير عميم، والـ200 مليار التى خصصها الرئيس أول الغيث الذى سيروى الأرض العطشى إلى الخدمات والصناعات والزراعات، خطة تنمية سيناء لن تقوم إلا على أكتاف أبناء سيناء الشرفاء مع إخوتهم القادمين من الوادى ليشكلوا حالة تنموية وطنية رائعة.

    تبينا لأصل وأصل الحكاية، فما يرويه المرجفون عما حاق بأهلنا فى سيناء خليق بالرد بل بالصفع على الوجوه الكاذبة، شاهت وجوه، حجم التعويضات التى استحقها أهلنا فى سيناء بلغت 900 مليون جنيه، وهذا تعويض يسير، المتحدث العسكرى قطع قول كل خطيب، وطوبى للصامدين من أبناء سيناء الشرفاء.

    حمدى رزق مقالات حمدى روق
    إقرأ أيضاً
    رسالة إلى طارق عامر 2018-04-02 12:35:13 لا لحية صلاح تديُّن.. ولا شعره المنكوش روشنة! 2018-03-25 15:30:51 شعب يرقص على جثث الأعداء 2018-03-17 13:05:46 53 كنيسة والبقية تأتى 2018-03-04 13:49:26 ياكلوا حلاوة ياكلوا جاتوه 2018-02-25 14:23:18 القرار 203 2018-02-18 09:15:17 الله يخليكى يا شدة 2018-02-11 14:17:16 كنت معارضًا شديدًا 2018-02-04 14:30:32 ماذا أنتم فاعلون؟ 2018-01-28 18:44:17 طالما فيها إخوان أبشر يا سيسى! 2018-01-21 19:53:59 المرابى الإخوانى! 2018-01-14 14:06:16 محمد صلاح على طابع بريد 2018-01-07 15:26:00 ومافضلش غير دمعة مرسومة بالمناديل 2017-12-31 14:50:33 الكتابة بالحبر الأسود! 2017-12-24 15:35:04 حزانى على القدس لا يكفكف لنا دمعا 2017-12-17 14:33:37 ليشرب الإخوان بثمنها لبنا! 2017-12-10 18:05:06 شبح الأولتراس! 2017-12-03 09:15:58 اعتذرت أسرة بلومر.. متى تعتذر BBC؟! 2017-11-23 14:13:08 ترامادول BBC!! 2017-11-19 08:58:58 عايزين رئيس وزراء سيدة ولا إيه؟ 2017-11-12 15:24:59 المُحْن السياسى .. الغنوشى نموذجا!! 2017-11-05 08:58:04 أنا مت ولا لسه!! 2017-10-29 17:28:34 وهل استلمها السيسى سويسرا؟! 2017-10-22 11:52:53 ومع تمامها ستؤدى التمام 2017-10-15 09:07:49
    للأعلى