قضية رأى عام

هل تصبح روسيا راعى السلام الجديد فى الشرق الأوسط؟

2018-02-13 22:23:10 |
  • محمد القاضى
  • بوتين ونتنياهو وعباس

    جاء إعلان الرئيس الأمريكى ترامب بشأن القدس بمثابة رصاصة الرحمة لدور بلاده فى عملية السلام فقد مثل الإعلان عدوانا سافرا على حقوق الشعب الفلسطينى، لهذا كان من الطبيعى أن يعتبر الرئيس أبو مازن قرار ترامب بمثابة انسحاب واشنطن من عملية السلام.

    قرار فلسطين بإبعاد أمريكا عن مفاوضات السلام، جاء بعد مخالفة الأخيرة للمواثيق الدولية والتى تنص على أن إسرائيل دولة محتلة، ولا يجوز اتخاذ قرارات منفردة بحق فلسطين ومقدساتها.

    الدعم الدولى الذى حصلت عليه فلسطين جراء القرار الأمريكى، كان دافعًا قويًا لأبو مازن للبحث عن طرف جديد يمكنه قيادة عملية السلام مع إسرائيل، وإعادة الأمور إلى نصابها القانونى.

    وفى هذا الصدد، أعلن الرئيس محمود عباس، أنه لن يقبل إلا بلجنة دولية واسعة للوساطة فى محادثات السلام مع إسرائيل، معتبرًا أن قرار ترامب جعل الولايات المتحدة غير مؤهلة لصنع السلام.

    ليس هذا فحسب، بل وصل الأمر إلى توجه أبو مازن إلى روسيا للقاء الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، وإبلاغه بمستجدات القضية وتداعياتها.

    الحقيقة أن زيارة أبو مازن إلى روسيا كان لها هدفًا آخر، وهو أن فلسطين لن تقبل دور الولايات المتحدة كوسيط فى المحادثات مع إسرائيل، وأنه من الآن وصاعدا لن يكون هناك تعاون بأى شكل مع أمريكا بصفتها وسيطا.

    أما ما أثار غضب رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، هو مساع الرئيس الفلسطينى فى البحث عن آلية وساطة جديدة موسعة تحل محل رباعى الوساطة فى الشرق الأوسط، وذلك على غرار النموذج الذى استخدم لإبرام اتفاق إيران النووى.

    تصريحات أبو مازن، كانت تحمل الكثير من الأهداف نظرًا لأنها تشير إلى وجود بديل عن الولايات المتحدة الأمريكية فى عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

    المفاجأة هنا، هو تأكيد وزير الخارجية الفلسطينى، رياض المالكى، على أن بلاده مستعدة لمفاوضات مباشرة مع إسرائيل، على أن تكون العاصمة الروسية موسكو أو مدينة سوتشى ساحة لذلك، معتبرًا تلك الخطوة جيدة في حال أراد نتنياهو ذلك.

    الإشارة إلى إحلال واشنطن واستبدالها بروسيا كراع لعملية السلام، من الممكن أن تحدث فجوة كبيرة فى الشرق الأوسط والمنطقة بأكملها، نظرًا لأن إدارة دونالد ترامب تدرك جيدا أن حلول روسيا مكانها كوسيط فى القضية الفلسطينية يعنى بالتبعية بداية نهاية النفوذ الأمريكى فى الشرق الأوسط.

    لكن ما أثار دهشة الولايات المتحدة، هو تمكن روسيا من الحفاظ على علاقات قوية مع كل من إسرائيل وحكومة السلطة الفلسطينية، ويبدو أن موسكو قد تنجح فى مبادرتها الرامية إلى تحقيق عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وذلك بعد اللقاء الذى جمع الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، وبنيامين نتنياهو فى موسكو.

    إسرائيل روسيا فلسطين عملية السلام الولايات المتحدة القدس
    إقرأ أيضاً
    بوتين يضع واشنطن أمام خيار الرد أو التفاوض بشأن معاهدة الصواريخ شركة أمريكية تعلن وقف أعمالها فى المستوطنات الإسرائيلية خاص| مونديال روسيا واحتفال الحرس يقضيان على مشوار كهربا مع الفراعنة الخارجية الفلسطينية تحذر من نتائج التصعيد الإسرائيلى القادم مسؤول أممى يطالب فصائل فلسطين باستغلال جهود مصر حول غزة مندوب الكويت بمجلس الأمن يثمن دور مصر فى وقف التصعيد بغزة زيدان: الآن هو زمن صلاح يهود الفلاشا ينتفضون ضد إسرائيل بعد توليه حقيبة الدفاع.. نتنياهو يقرر هدم «الخان الأحمر» بوتين: انسحاب واشنطن من معاهدة الصواريخ لن يبقى دون رد سقطة تركية جديدة.. أردوغان يعادى تل أبيب علنا ويدرب أبنائها فى السر بوتين وأردوغان يدشنان الجزء البحرى من «السيل التركى» مصر تفوز بمنصب سكرتارية المجلس العالمى لـ«الفرنشايز» للمرة الثانية العاهل السعودى: إيران تعمل على خراب المنطقة بوتين ينفى أى تدخل روسى فى الانتخابات الأمريكية وزير التعليم الإسرائيلى ينهى أزمة نتنياهو ويعلن بقاءه بالحكومة إصابة 4 مواطنين برصاص الاحتلال قرب رام الله عاجل| إصابة 3 فلسطينيين برصاص الاحتلال فى رام الله مانشستر يونايتد يستقر على بديل دى خيا.. و60 مليون إسترلينى لضمه اندلاع مظاهرات احتجاجية فى إسرائيل نتنياهو يطالب الأحزاب بتحمل المسؤولية وعدم إسقاط الحكومة عريقات يدعو «حماس» إلى الاستجابة لجهود مصر فى إنهاء الانقسام رئيس النواب يعود إلى القاهرة قادما من بيلاروسيا ليبرمان: لن يستطيع أحد إسقاط حماس بالحرب إصابة فلسطينى برصاص الاحتلال شمال رام الله أمريكا تتغاضى عن اختبار كوريا الشمالية لسلاح تكتيكى متطور صورة| نتنياهو يستفز العرب: «الجولان ستبقى بأيدينا» برعاية قطرية.. آخر تطورات المحادثات الأمريكية مع «طالبان» تركيا تناشد الولايات المتحدة لوقف دعم «وحدات حماية الشعب» الكردية نتنياهو يحذر من إجراء انتخابات مبكرة آخرهم وزير الزراعة.. وزراء الاحتلال يقتحمون المسجد الأقصى شينزو آبى ينتقد القيود الانتقامية بين أمريكا والصين رئيس وزراء كندا: قادة «أبيك» فشلوا فى الاتفاق على بيان ختامى مستشار ألمانى يدعو للتعاون مع الصين للتخلص من الاحتلال الأمريكى وزير التعليم العالى يلتقى نظيره الروسى اليوم رئيس وزراء اليابان: ملتزمون بإرساء قواعد تجارية حرة ونزيهة صحف القاهرة: مبادرة جديدة للرئيس السيسى.. و7 قرارات أممية لصالح فلسطين الجيش السورى يصعد من عملياته العسكرية شمالى البلاد قيادى بحماس يكشف أهداف عملية إسرائيل جنوب غزة ترامب يعجل من «صفقة القرن».. ونتنياهو يطلب تأجيل إعلانها
    للأعلى