قضية رأى عام

تأكيدًا لموقفها الداعم.. مصر ترفض التخلى عن القضية الفلسطينية

2018-01-13 21:31:44 |
  • أمير عبد الحميد
  • لم تخرج القضية الفلسطينية عن مسارها كونها جزءًا من الأمن المصرى بدءًا من الزعيم جمال عبد الناصر وصولًا إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى، وظهر ذلك عبر اتخاذ تدابير ذات طبيعة سياسية منذ نشأتها، ومواقف القادة والمسؤولين فى المحافل الدولية لمواجهة الاحتلال.

    وتسعى مصر حاليًا للوصول إلى حلول شاملة وعادلة للقضية العربية التى ظلت على طاولة المفاوضات الدولية لما يقرب من 70 عامًا، لإعادة الحقوق المهدرة إلى الشعب المُكبّل.

    فمنذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسى مقاليد الحكم، عكف بشتى الطرق على إعادة التلاحم بين أبناء الشعب الفلسطينى، لمواجهة طغيان واستبداد المحتل الإسرائيلى، الذى يعبث فى الأرض العربية فسادًا دون حساب.

    إعادة الفرقاء المتناحرين لطاولة المفاوضات فى مسعى إلى لم الشمل، خلق حالة من الهلع بين صفوف القيادة الإسرائيلية، التى سارعت إلى طلب توضيح عن بنود المصالحة التى رعتها مصر، ومدى تأثيرها وإمكانية إجراء مفاوضات مصيرية مستقبلًا.

    ويبدو أن مصر نجحت فى فرض شروطها على الجانب الإسرائيلى بشأن القضية الفلسطينية، وذلك عبر إقناع قيادة فتح وحماس بضرورة وضع برنامج سياسى مُوحد بين كل الفصائل، وعدم الخروج عن البرنامج السياسى أو الانفراد باتخاذ القرار.

    لم تقف مصر عند ذلك، بل حرصت على إبلاغ الفصائل منذ بداية الحوار بضرورة عدم تشكيل سلطة موازية، والتفكير فى المصالح العليا للشعب الفلسطينى، وتوحيد رؤيتيهما مما يدفع الأطراف الدولية إلى معاودة الاهتمام بعملية السلام فى الشرق الأوسط بعد أن أصبحت هذه الأطراف على اقتناع بأن ما يجرى فى الأراضى الفلسطينية قد أضر بالقضية.

    مبادرة المصالحة التى نجحت فيها مصر بقيادة الرئيس السيسى، حافظت على الثوابت العربية الخاصة للقيادة الفلسطينية، رغم القرارات المجحفة التى سارعت باتخاذها الإدارة الأمريكية الجديدة بشأن تهويد القدس.

    فالإعلان الأمريكى حول القدس المحتلة، ليس إلا تمهيدًا لبث السموم بين الفصائل مجددًا، لكن سرعان ما جاء موقف مصر مناصرًا كعادته للقضية الفلسطينية وثوابتها، داعية مجلس الأمن الدولى إلى عقد جلسة طارئة لإدانة قرار الرئيس دونالد ترامب، الذى أشعل غضب المسلمين والمسيحيين فى الدول العربية والإسلامية.

    التحرك المصرى السريع تجاه القضية الفلسطينية، مكنها من الحصول على تأييد حلفاء واشنطن "فرنسا وإنجلترا"، رغم استخدام الفيتو الأمريكى، إضافة إلى أصوات 128 دولة بالأمم المتحدة لصالح القدس، الأمر الذى كان بمثابة صفعة كبيرة لإدارة ترامب وانتصارًا للقضية العربية.

    ورغم ما سبق، لم تراع الأبواق الإعلامية الإسرائيلية ما آلت إليه مجريات الأحداث، وأخذت توجه سهامها للوقيعة بين القاهرة والقيادة الفلسطينية، لإضعاف موقفها أمام الفصائل، إلا أن مصر ستظل داعمة للدولة الفلسطينية حتى الوصول لحل شامل وعادل.

    وتأكيدًا على ذلك، إعلان الرئيس الفلسطينى محمود عباس زيارته إلى القاهرة 16 يناير 2018، ما يشير إلى الدور المصرى الداعم والمستمر للقضية الفلسطينية مهما بلغت التحديات.

    وفى هذا الصدد، يجب الإشارة إلى أن مصر لن تتوانى فى الحصول على تسوية عادلة وشاملة بشأن القضية الفلسطينية، والمساهمة فى الحد من الاضطرابات التى تشهدها منطقة الشرق الأوسط.

    مصر القضية الفلسطينية القدس إسرائيل المصالحة الفلسطينية
    إقرأ أيضاً
    رسميًا .. اتحاد الكرة يطبق نظام الحجز الإلكترونى لتذاكر المباريات الأمم المتحدة تحذر من حرب نووية مقبلة طبيب المنتخب يوضح إصابة الننى وموقفه من المونديال خاص| نكشف موعد خروج حاتم ربيع من المجلس الأعلى للثقافة خاص..رعب فى جهاز الفراعنة بسبب الننى..وعبدالعزيز يقترب بعد إصابته الخطيرة.. الننى مهدد بالغياب عن كأس العالم الناطورى: محاولة الاغتيال استهدفت وقف تحرير درنة.. وبصمة قطر واضحة ضبط طوابع «هلوسة» وكارت بـ«نصل حاد» مع راكبين بالمطار صحفى إسرائيلى: ترامب قدم لإسرائيل أضعاف ما قدمه أوباما فى 8 سنوات البورصة تربح 7.3 مليار جنيه فى مستهل تعاملات الأسبوع السيسى: حريصون على تذليل أى عقبات للمستثمرين الكويتيين إحالة 3 قرارات لرئيس الجمهورية إلى اللجان المختصة جروس يرفض قيادة الزمالك فى الكأس «رام الله» تدعو لتشكيل لجان شعبية تتصدى لاعتداءات المستوطنين بيبو يوضح أسباب هبوط النصر إلى دورى القسم الثانى اليوم.. بدء تسليم 192 وحدة بالمرحلة الثانية بـ«دار مصر» فى الشيخ زايد الليلة.. الأهلى يواجه بتروجت وعينه على الزمالك وزير القوى العاملة يتدخل لحل أزمة مواطن مصر بميلانو «لهيطة» يسافر إلى بلجيكا لتنسيق ودية المنتخب المصرى بسبب إصرار الجيوشى.. المنتدى الإفريقى يلبى رغبة مصر كوبر: "لاعب الأهلى سينضم لقائمة المونديال حتى لو مصاب" ليس الأهلى أو الزمالك .. محمد صلاح يكشف عن فريقه المفضل فى مصر افتتاح معرض «مآذن وأجراس».. فى قصر الأمير طاز الرئيس الفلسطينى: لن يسمح لأى دولة بنقل سفارة بلادها للقدس كوبر يحسم مصير ثلاثى الأهلى شاهد| عمرو وردة يكشف سر نجاحه «حزب الله»: قادرون على ضرب كل الأهداف فى إسرائيل مصر ترحب بتعليق التجارب النووية فى كوريا الشمالية مجموعة مصر| كل ما تريد معرفته عن منتخب أوروجواى بعد 18 عامًا.. حسين الشحات يُعيد إنجاز حسام حسن مع العين طارق السيد يكتب: كيف ينهى كوبر أزمة الظهير الأيسر؟ نقل مباراة الزمالك والإنتاج فى الكأس لملعب بتروسبورت يد الغدر تغتاله بـ10 رصاصات.. كل ما تريد معرفته عن فادى البطش «مستقبل وطن» يوضح حقيقة تحول «دعم مصر» لحزب سياسى إسرائيل تنفذ 100 غارة على سوريا ولبنان استعدادات مصر للطيران لاستقبال موسم عمرة رمضان قبل لقاء ترامب.. ماكرون يتصل بالرئيس الفلسطينى محمد صلاح يرد على أزمته مع اتحاد الكرة جيش الاحتلال يفتح تحقيقا بشأن مقتل الصبى محمد أيوب الخداع الأمريكى.. خطة واشنطن لنزع الهوية الفلسطينية
    للأعلى