قضية رأى عام

سد النهضة.. مصر تسقط نظرية المماطلة الإثيوبية وتعيدها للمفاوضات

2018-01-13 19:22:00 |
  • أمير عبد الحميد
  • يبدو أن المراوغات الإثيوبية فى مفاوضات سد النهضة، ومحاولة تعطيلها من أجل كسب مزيد من الوقت لإنهاء الإنشاءات وتخزين المياه والاستمرار فى فرض سياسة الأمر الواقع، أخذت تتراجع تدريجيًا بعد مرور 6 سنوات على بدء المفاوضات.

    واليوم ظهر موقف أديس أبابا مخالفا لما هو متوقع وذلك بعد إعلان الجانب الإثيوبى عن زيارة رئيس الوزراء هايلى ماريام ديسالين إلى القاهرة غدًا من أجل إعادة مصر إلى المفاوضات مجددًا.

    ثقل مصر فى القارة السمراء والعالم أجمع، دفع الجانب الإثيوبى إلى إعادة النظر فى "نظرية المماطلة" التى ظل ينتهجها مرارًا وتكرارًا فى مسعى لكسب المزيد من الوقت لإنهاء الإنشاءات فى السد وتخزين المياه.

    سياسة الأمر الواقع التى ظل الجانب الإثيوبى يتبعها لتحقيق أهدافه، لم تؤثر على مصر فى اتخاذ قرارها بالانسحاب من طاولة المفاوضات فى 12 نوفمبر الماضى، وإدخال البنك الدولى وسيطًا لإمكانية حسم الخلاف والتقريب بين وجهات النظر.

    الخطوة المصرية كانت كفيلة بإحداث ثغرات داخل العمق الإثيوبى، ودفعت حكومة أديس أبابا إلى إعادة التفكير جليًا فى الحفاظ على المصالح المشتركة مع القاهرة، والعمل على تحسين الأوضاع المتوترة والتوصل إلى صيغة توافقية حول القضايا المختلف عليها.

    السؤال الأهم.. لماذا تسعى إثيوبيا إلى إعادة مصر للمفاوضات مجددًا؟

    بالعودة إلى الوراء قليلًا، نجد أن الدبلوماسية التى انتهجها الرئيس عبد الفتاح السيسى بشأن الأزمة، لم تعتمد على لغة التهديد نظرا للعلاقات المشتركة بين البلدين.

    ورغم علم القيادة المصرية بوجود أطراف خارجية تساند إثيوبيا فى بناء السد من أجل الإضرار بمصالح وحقوق مصر المائية، إلا أن ذلك لم يضعف من موقف الخارجية المصرية فى تحقيق أهدافها عبر استخدام الدبلوماسية المعتدلة، والتأكيد أيضًا على عدم السماح بالمساس بحق الشعب المصرى فى الحياة، خاصة أن حقوق مصر من مياه النيل راسخة طبقًا للاتفاقيات المبرمة بين دول حوض النيل.

    التحذير المصرى بشأن الأمن المائى، كان سببًا أيضًا فى إقناع الجانب الإثيوبى بأن الخروج عن المفاوضات الثلاثية دون إتمام المسار الفنى الخاص بدراسات سد النهضة قد يخلق أزمة كبيرة وتفجر الأوضاع بالقارة الإفريقية.

    تقرير الشركة الفرنسية لتقيم الآثار البيئية والاقتصادية للسد لم يكن على قدر من الشفافية فى حماية أمن مصر المائى، ما دفع الأخيرة إلى انسحابها من المفاوضات التى حضرها مندوبون من مصر والسودان وإثيوبيا فى القاهرة.

    ليخرج بعد ذلك وزير الرى السودانى معتز موسى ويقول إن "مصر غير مستعدة لقبول تعديلات على تقرير الخرطوم وأديس أبابا"، وهو ما يؤكد أن السودان يسعى جليًا لضرب استقرار مصر والإخلال بالاتفاقيات المبرمة بين الجانبين.

    وفى هذا الصدد، يمكن القول إن التوترات القائمة بين مصر والسودان أيضًا أثرت على موقف أديس أبابا، ودفعتها إلى إرسال رئيس الوزراء الإثيوبى فى زيارة للقاهرة والنأى بنفسها عن الدخول فى أى صراعات ستعجز عن حلها مستقبلًا.

    مصر إثيوبيا سد النهضة السودان
    إقرأ أيضاً
    صلاح يقلص الفارق وينهى أسطورة مجدى عبدالغنى روسيا تضيف الثانى والثالث فى شباك الفراعنة فتحى يهدى روسيا هدف التقدم بالنيران الصديقة صور| القلق يسيطر على ملامح جماهير مصر فى مواجهة روسيا الشوط الأول.. أداء مشرف للفراعنة فى مواجهة روسيا صور| تواجد مكثف للجماهير فى المقاهى بجسر السويس صور│القلق يسيطر على أهالى الوراق أثناء مباراة مصر وروسيا فيديو| أجواء جماهيرية حماسية قبل المواجهة المصرية الروسية فيديو| الجماهير المصرية تملأ مدرجات ملعب مباراة مصر وروسيا 25 دقيقة.. الندية عنوانا لمباراة مصر وروسيا فى المونديال المقاهى كاملة العدد فى مباراة مصر وروسيا صور| حشد جماهيرى فى الإسكندرية لمتابعة مباراة مصر وروسيا فيديو| العملاق «زوبا» يكشف الخطة الروسية لضرب الشباك المصرية مايكل مورجان من نيويورك: أثق فى عزيمة المنتخب المصرى صور| أمطار غزيرة تضرب ملعب مباراة مصر وروسيا السفير البريطانى يوجه رسالة لصلاح ورفاقه قبل مواجهة روسيا فيديو| دويتو حماقى والعميد أحمد حسن فى روسيا لدعم المنتخب بلاغ للنائب العام ضد أحمد سعد شاهد مباراة مصر وروسيا على هذه القناة مصر ترأس الاجتماع الـ38 لأعمال «العربية الدائمة للبريد» يوليو المقبل تدريب مشترك بين البحرية المصرية والإسبانية فى المياه الإقليمية سفير مصر بموسكو يكشف عن شكاوى المشجعين المصريين فى روسيا صور| برلمانيون يؤازرون المنتخب أمام روسيا بمقر ملعب المباراة عودة صلاح.. ننشر تشكيل الفراعنة أمام روسيا زيارة رعوية للقس أندريه زكى بألمانيا «الداخلية» تعلن مواعيد سحب البصمة الحيوية للحجاج أكرم حسنى: منتخب مصر رجالة.. واللى جاى أحسن أشرف زكى: وفد الفنانين بعيد تماما عن فندق لاعبى المنتخب فى روسيا مصرع طفل سقط فى بيارة صرف صحى بالشيخ زويد بعثة المنتخب المصرى للرماية تتجه إلى ميلانو دماء الشهداء تطارد القتلة.. أهالى ضحايا الإرهاب يطالبون قطر بالتعويضات 4 أسباب وراء انهيار المنتخبات العربية فى الـ90 «المالية» تفعل خدمات التوقيع الإلكترونى دعوى تطالب برد تركيا أموال مصر «الخارجية» تحذر المواطنين من النصابين المنتخب يرفع شعار «ممنوع الاقتراب أو التصوير» فى اجتماع «الأونروا».. مصر تعلن خريطة طريق لحل القضية الفلسطينية قبل مواجهة روسيا| تاريخ مشرف للفراعنة بالمحافل الدولية الجماهير المصرية تزحف نحو روسيا لمساندة المنتخب رفض 3 تظلمات بانتخابات مجلس إدارة «مصر المقاصة»
    للأعلى