قضية رأى عام

سد النهضة.. مصر تسقط نظرية المماطلة الإثيوبية وتعيدها للمفاوضات

2018-01-13 19:22:00 |
  • أمير عبد الحميد
  • سد النهضة

    يبدو أن المراوغات الإثيوبية فى مفاوضات سد النهضة، ومحاولة تعطيلها من أجل كسب مزيد من الوقت لإنهاء الإنشاءات وتخزين المياه والاستمرار فى فرض سياسة الأمر الواقع، أخذت تتراجع تدريجيًا بعد مرور 6 سنوات على بدء المفاوضات.

    واليوم ظهر موقف أديس أبابا مخالفا لما هو متوقع وذلك بعد إعلان الجانب الإثيوبى عن زيارة رئيس الوزراء هايلى ماريام ديسالين إلى القاهرة غدًا من أجل إعادة مصر إلى المفاوضات مجددًا.

    ثقل مصر فى القارة السمراء والعالم أجمع، دفع الجانب الإثيوبى إلى إعادة النظر فى "نظرية المماطلة" التى ظل ينتهجها مرارًا وتكرارًا فى مسعى لكسب المزيد من الوقت لإنهاء الإنشاءات فى السد وتخزين المياه.

    سياسة الأمر الواقع التى ظل الجانب الإثيوبى يتبعها لتحقيق أهدافه، لم تؤثر على مصر فى اتخاذ قرارها بالانسحاب من طاولة المفاوضات فى 12 نوفمبر الماضى، وإدخال البنك الدولى وسيطًا لإمكانية حسم الخلاف والتقريب بين وجهات النظر.

    الخطوة المصرية كانت كفيلة بإحداث ثغرات داخل العمق الإثيوبى، ودفعت حكومة أديس أبابا إلى إعادة التفكير جليًا فى الحفاظ على المصالح المشتركة مع القاهرة، والعمل على تحسين الأوضاع المتوترة والتوصل إلى صيغة توافقية حول القضايا المختلف عليها.

    السؤال الأهم.. لماذا تسعى إثيوبيا إلى إعادة مصر للمفاوضات مجددًا؟

    بالعودة إلى الوراء قليلًا، نجد أن الدبلوماسية التى انتهجها الرئيس عبد الفتاح السيسى بشأن الأزمة، لم تعتمد على لغة التهديد نظرا للعلاقات المشتركة بين البلدين.

    ورغم علم القيادة المصرية بوجود أطراف خارجية تساند إثيوبيا فى بناء السد من أجل الإضرار بمصالح وحقوق مصر المائية، إلا أن ذلك لم يضعف من موقف الخارجية المصرية فى تحقيق أهدافها عبر استخدام الدبلوماسية المعتدلة، والتأكيد أيضًا على عدم السماح بالمساس بحق الشعب المصرى فى الحياة، خاصة أن حقوق مصر من مياه النيل راسخة طبقًا للاتفاقيات المبرمة بين دول حوض النيل.

    التحذير المصرى بشأن الأمن المائى، كان سببًا أيضًا فى إقناع الجانب الإثيوبى بأن الخروج عن المفاوضات الثلاثية دون إتمام المسار الفنى الخاص بدراسات سد النهضة قد يخلق أزمة كبيرة وتفجر الأوضاع بالقارة الإفريقية.

    تقرير الشركة الفرنسية لتقيم الآثار البيئية والاقتصادية للسد لم يكن على قدر من الشفافية فى حماية أمن مصر المائى، ما دفع الأخيرة إلى انسحابها من المفاوضات التى حضرها مندوبون من مصر والسودان وإثيوبيا فى القاهرة.

    ليخرج بعد ذلك وزير الرى السودانى معتز موسى ويقول إن "مصر غير مستعدة لقبول تعديلات على تقرير الخرطوم وأديس أبابا"، وهو ما يؤكد أن السودان يسعى جليًا لضرب استقرار مصر والإخلال بالاتفاقيات المبرمة بين الجانبين.

    وفى هذا الصدد، يمكن القول إن التوترات القائمة بين مصر والسودان أيضًا أثرت على موقف أديس أبابا، ودفعتها إلى إرسال رئيس الوزراء الإثيوبى فى زيارة للقاهرة والنأى بنفسها عن الدخول فى أى صراعات ستعجز عن حلها مستقبلًا.

    مصر إثيوبيا سد النهضة السودان
    إقرأ أيضاً
    البشير يعود إلى السودان بعد زيارة قصيرة لسوريا ومباحثات مع الأسد ماذا قال أسطورة كرة القدم بيليه عن مصر وشعبها؟ وفد مصرى يصل السعودية للمشاركة فى احتفال «عاصمة الإعلام» نبيلة مكرم تقيم حفل استقبال لعلماء وضيوف «مصر تستطيع» السفارة الروسية: العلاقات «المصرية - الروسية» تشهد تطورا ملحوظا الأسد للدول العربية: تمسككم بالعروبة أفضل من التعويل على الغرب البشير: سوريا دولة مواجهة وإضعافها يضعف القضايا العربية عاجل| الأسد يستقبل الرئيس السودانى فى دمشق مطار القاهرة يحصل على شهادة الجودة العالمية «أيزو» اتحاد الكرة يؤجل اجتماع مناقشة أمم إفريقيا لأجل غير مسمى سفير كندا بالقاهرة: نرغب فى الاستفادة من فرص الاستثمار بمصر مصر تشارك فى مهرجان الفنون الإسلامية الدولى بالشارقة وفد مصرى يشارك فى احتفالية اختيار «الرياض» عاصمة للإعلام العربى مساعد الرئيس السودانى يؤكد أزلية العلاقات مع مصر «دفاع البرلمان»: العلاقات المصرية الفرنسية تشهد تقاربا الفترة الأخيرة بنك مصر: ارتفاع المركز المالى إلى 887.5 مليار جنيه العام الحالى  مصر تقود وساطة جديدة لوقف التصعيد الإسرائيلى فى الضفة الشناوى ينضم لقائمة الأهلى أمام النجوم فى غياب إكرامى فتحى يعود لتدريبات الأهلى السفير البريطانى: الإجراءات الأمنية بمطار القاهرة عالمية نائب وزير الخارجية للشؤون الإفريقية يلتقى مسؤولى برنامج الغذاء العالمى «مصر الخير» تشارك بمنتجات الغارمين والأسر الأكثر احتياجًا إيهاب جلال يطلب ضم باسم على عنتر يطلب الرحيل من الزمالك نجاحات العملية الشاملة| شمال سيناء تنبض بالحياة.. والتطوير لا يتوقف كل ما تريد معرفته عن لازارتى.. وخطة الأهلى المنتظرة والمستفيدين الأربعاء.. وزير الاتصالات على المسرح الصغير بالأوبرا أصغر حكم دولى فى القارة يدير مباراة العودة للمصرى مصرع طفلة سقطت من الطابق السادس بالوراق مصرع 10 أشخاص بينهم 6 أطفال فى حرائق روسيا المصرية لخدمات النقل تعلن حجم إيراداتها خلال 9 أشهر «حقوق إنسان البرلمان» تزور سجن الرجال بالقناطر «بالتعليم».. غدًا انطلاق النسخة الرابعة من «مصر تستطيع» 21 قتيلا وعشرات المصابين فى تجدد اشتباكات عرقية جنوب إثيوبيا الشناوى يرافق الأهلى فى رحلة إثيوبيا موقف عاشور وإكرامى وأزارو من لقاء النجوم فتح باب الحجز الإلكترونى لتذاكر مباراة الأهلى والنجوم محمد يوسف يكشف سر صعوبة مواجهة النجوم لتسهيل السفر.. «مصر للطيران» تطلق أحدث خدماتها الإلكترونية سقوط عصابة «تفكيك السيارت» وبيعها خردة بالقاهرة
    للأعلى