وجهة نظر

الجاسوس «محمد مرسى» و«الكربون الأسود»!

2017-12-14 11:00:22 |
  • حنان أبو الضياء
  • يُشار بين الحين والآخر منذ سنوات عدة إلى عملية "الكربون الأسود"، التى كان بطلها العالم المصرى "عبد العليم حلمى".

    والتى تُعد نقطة سوداء تضاف إلى ملف العميل "محمد مرسى"، والدور المخابراتى الحقير الذى لعبه ضد مصر وعالمها الكبير، والذى كانت تنكره المواقع الإخوانية، وعملت على طمس العديد من الصفحات التى تكلمت عن تلك العملية، ولكن أخيرًا وصلت الوثائق الدامغة لتلك القضية إلى المحكمة المصرية، ومنها وثائق عن كيفية دخوله إلى "ناسا" والعمل بها لمراقبة الدكتور عبد العليم، وربما تلك العملية تُفسر للكثيرين الأسباب الحقيقية وراء الدعم الأمريكى لهذا العميل ليصل إلى سدة الحكم فى مصر.

    وتلك القضية لم تتناولها الصحف والمواقع المصرية فى السنوات الأخيرة لتكون هناك شُبهة تزوير ضد "محمد مرسى" كما تزعم الجماعة الإرهابية، ففى الحقيقة أن الزميلة "حنان البدرى" قامت بتحقيق موسع فى بداية التسعينات عن تلك العميلة، وأشارت إلى الدور الخسيس الذى لعبه محمد مرسى ضد العالم المصرى ونشر التحقيق مع صورته فى مجلة "المجلة" فى ذلك الوقت.

    ومن المعروف أن عبد القادر حلمى هو عالم صواريخ ومهندس عسكرى مصرى، تم إلحاقه بالأكاديمية العسكرية السوفيتية ليحصل على درجتى الماجستير والدكتوراه فى مجال تطوير أنظمة الدفع الصاروخى ومكونات الصواريخ الباليستية فى فترة كانت مصر تفتقر فيها إلى الصواريخ الباليستية فقد كان أقصى مدى لصواريخها 350 كيلو متر فى ذلك الوقت.

    عمل لسنوات فى مجال تطوير الصواريخ الباليستية فى الولايات المتحدة الأمريكية. تم زرعه فى شركة "Teledyne Corporation" المتخصصة فى إنتاج أنظمة الدفع الصاروخى لصالح وزارة الدفاع الأمريكية وانتقل للاستقرار فى ولاية كاليفورنيا، وطيلة الفترة منذ مغادرة مصر فى السبعينات وحتى 1984 بقى الدكتور عبد القادر حلمى عميلًا نائمًا لصالح مصر.

    ولقد بدأ الدور المُتدنى للعميل الأمريكى "محمد مرسى" بعد قيام الدكتور عبد القادر حلمى، بتجنيد عالم أمريكى آخر هو جيمس هوفمان المسؤول عن تطوير برمجيات لأنظمة توجيه صواريخ باتريوت، وكيث سميث، وبذلك تم اختراق تصميمات شبكة الدفاع الصاروخى الأولى للولايات المتحدة بالكامل، إلى جانب فك شفرة صواريخ توماهوك الأمريكية، ليكتشف الدكتور عبد القادر وجود أبحاث فى مركز آخر تابع لقيادة سلاح الجو الأمريكى لصناعة نوع من أنابيب الكربون النانومترية، حيث يجرى طلائها على جسم "الطائرة أو الصاروخ" لتعمية أنظمة الرادار وتخفى أى بصمة رادارية له لتحول الصاروخ إلى شبح فى الجو لا يمكن رصده، وهو ما يعرف بتقنية التخفى، كما أنها تقلل احتكاك رأس الصاروخ بالهواء بنسبة 20%، وبالتالى ترفع مداه القتالى وتحسن دقة إصابته للهدف.

    وقد حصل محمد مرسى على بطاقة الرقم القومى الأمريكى، وأقسم يمين الولاء للولايات المتحدة الأمريكية عام 1983 قبل أن يتم اعتماده لدخول "ناسا" ليتعرف مرسى على عبد القادر، وتبدأ عملية التتبع والرصد له والتى انتهت برصد المخابرات الأمريكية مكالمة هاتفية تتحدث عن مواد لا يمكن شحنها دون رقابة صادرة من دكتور عبد القادر حلمى، ويُقال أيضًا أن مرسى استطاع سرقة بعض الرسائل والوثائق والمستندات من مكتب الدكتور عبد القادر، وسلمها للأجهزة الأمنية الأمريكية، والتى اكتشفت أنها على درجة عالية من السرية وبالغة الأهمية، خاصة أن مراسلاته للخارج كانت مُشفرة بطريقة مُحترفة وموجهة لعنوان فى إحدى دول غرب أوروبا ثبت بعد ذلك أنه مجرد واجهة لمكتب تابع للمُخابرات العامة المصرية.

    وقُبض على عبد القادر حلمى ووجهت له 12 تهمة، وتم القبض على زوجته وضم أبناؤه إلى أسرة أمريكية للرعاية، وصودرت أوراقه وأبحاثه وممتلكاته وحساباته المصرفية.

    ومرت الأيام ليصبح "محمد مرسى" رئيسًا لمصر بمباركة أمريكية، وإلى الآن ما زال الأمريكان يحاولون جاهدين دعم الجماعة الإرهابية التى قدمت من خلال عملائها الكثير للإمبريالية العالمية وعلى رأسها عملية الكربون الأسود.

    حنان أبو الضياء
    إقرأ أيضاً
    المنتحرون تقربًا إلى الله! 2018-06-14 10:00:33 مسلسل الرعب «الإنترنتاوى»! 2018-06-07 10:28:16 «برنارد لويس».. مات غير مأسوف عليه! 2018-05-31 09:57:18 سر الخلطة التميمية للتقرب من «الجماعات اليهودية» 2018-05-26 09:16:11 فعلها السنغافورى «مدرسة تفكر.. وطن يتعلم» 2018-05-10 09:53:16 «دان براون» والهدف الخفى للروبوت «صوفيا»! 2018-04-26 10:05:48 غزو إسرائيل بمحمد صلاح! 2018-04-19 09:37:02 «بر بحر».. الجيل السادس من الحروب! 2018-04-12 10:37:11 سيدة المترو... ياريس! 2018-04-05 09:31:55 ليلة بكى فيها الإخوان 2018-03-29 09:40:08 أنجيلا ميركل.. أيقونة «برج السرطان»! 2018-03-15 10:51:32 المتصوفات فى عالم «نون النسوة» 2018-03-08 09:51:21 حكاية «زبيدة».. تحصيل حاصل! 2018-03-01 09:59:37 عقاب «كوربين» على طريقة «شيرين»! 2018-02-22 09:40:26 نفرتيتى بيضاء.. المسيح أسمر 2018-02-15 09:41:05 خليك فى البيت 2018-02-01 10:06:53 جاسوس القرن الحادى والعشرين! 2018-01-25 09:25:07 محراب المبدع «صبرى موسى»! 2018-01-18 09:29:50 فى إيران «2 + 2 = 5»! 2018-01-04 09:42:23 «الرايات السود».. والصراع بين «FBI وCIA»! 2017-12-28 09:38:03 بروباجندا «اللعب بالعقول»! 2017-12-21 09:23:48 العاشق ..«وحيد حامد» 2017-12-07 09:39:43 الله.. و«بنات حواء الثلاث»! 2017-11-30 09:37:32 يا «شادية» الأرواح.. وداعا 2017-11-29 08:36:10
    للأعلى