وجهة نظر

الحب كدا

2017-11-26 17:48:51 |
  • مؤمن المحمدى
  • لما اتكون المنتخب ده 1914، كانوا بيلبسوا فانلة رمادى فاتح، بعدين غيروه لتى شيرت مقلم أبيض فى أخضر، زى الأرجنتين يعنى، بس أخضر بدال اللبنى، بعدين خلوا الزى بتاعهم أحمر وشورت أبيض، زى الأهلى، بعدين أبيض بس بخط أخضر عريض مكان الخطين فى فانلة الزمالك.

    بعد كدا رجعوا للمقلم، بس أصفر فى أسود، زى المقاولين بالظبط، ثم رجعوا للأبيض تانى، بس المرة دى سادة خالص مع شورت أسود، بعدين خلوا الشورت أبيض، ثم لبسوا طقم كامل أزرق، لكن فى سنة 1954، قرروا يجربوا حاجة جديدة خالص، لبسوا فانلة صفرا وشورت أزرق.

    الطقم الأخير ده استمروا بيه لحد يومنا هذا، والطقم ده بقى أشهر طقم فى العالم، بعد ما العالم كله بدأ يقلدهم، وإن ما مقلدهمش يغيروا منهم، لإنهم بقوا ملوك العالم، ملوك اللعبة، منتخب البرازيل، السليساو، السامبا.. الحب كله.

    ما قدرتش ألاقى تفسير لعشق المصريين فى البرازيل، صحيح فيه ناس بتشجع منتخبات تانية، لكن بتبقى فترات، وغالبًا بيبقى ارتباط بلاعب معين، أو بعصر معين، كان المنتخب ده فيه قوى، زى هولندا السبعينات، أو هولندا 88، أو فرنسا زيدان، أو ألمانيا رومينيجه، أو أو ... إنما البرازيل حالة حب غير مشروطة مش مفهومة، ويمكن ده سر جمالها، إنها مش مفهومة.

    البرازيل، المنتخب الوحيد اللى شارك فى كل نسخ كأس العالم من ساعة ما ابتدى لحد انهاردة، صحيح فيه ظروف خلتهم يشاركوا أحيانا لما منتخبات تانية كانت بتعتذر، لكن من ساعة ما قالوا يا تصفيات، والبرازيل بتتأهل توماتيكى توماتيكى.

    فيه ناس بتقول ازاى كأس عالم هيتلعب من غير إيطاليا، وناس كانت قلقانة ع الأرجنتين، إنما بالنسبة لى، سورى، معنديش غير منتخب واحد لا تجوز إقامة المونديال بدونه، هو منتخب البرازيل، اللى بيجمعه ببطولة كأس العالم قصة غرام عنيفة، مليانة وصال ودلال ورضا وخصام، وأهو بين دا ودا الحب كدا.

    البرازيل كأس العالم الأرجنتين إيطاليا
    للأعلى