مركز الدراسات

«المصيدة 11»| عزمى بشارة الإسرائيلى.. مهندس تفتيت الدول العربية

2017-10-26 13:35:58 |
  • محمود بسيوني
  • تمكن عبر مراوغات عديدة من ادّعاء القومية رغم اعترافه بإسرائيل

    لا تتوقعوا توقف عيال عزمى بشارة عن النعيق على إنجازات الدولة

    ينتقد إسرائيل من باب النفاق.. ويهاجم الإخوان كنوع من أنواع التقية

    قبل أن يخرج عزمى بشارة من إسرائيل، كان يصنف نفسه كباحث ناصرى قومى، رغم عضويته فى الكنيست الإسرائيلى.

    يقال إنه بشارة، انتقل من الشيوعية إلى القومية عبر تأثره بكتابات الفيلسوف الألمانى الأشهر هيجل، وتمكن عبر مراوغات عديدة من ادّعاء القومية رغم اعترافه بإسرائيل، وأثار لدى المثقفين أسئلة من نوعية: كيف يقتنع مثقف باستعمار استيطانى اقتلاعى ضد شعبه، وبعد طول تفكير اكتشفوا أنه فتى مدلل للموساد و يخطط لامتطاء العرب.

    الهجرة إلى الدوحة

    هاجر عزمى إلى قطر واستوطن فيها منذ عام 2010، وكان مُقرَّبا من أميرها حمد وزوجته موزة، التى أحاطت نفسها بمفكرين أمثال سعد الدين إبراهيم وبشارة، وكان له دور فى "التنظير" للربيع العربى على قنوات الجزيرة، وهناك اقترب من الإخوان المسلمين، وأسس المركز العربى للأبحاث ودراسة السياسات، وأسس تليفزيون العربى، وموقع وصحيفة العربى الجديد بعد ثورة 30 يونيو، واستوعب فيها كتابًا من الإخوان المسلمين والمتعاطفين معهم، ضمن مشروع فكرى هدفه الدفاع عن الإخوان وعن أفكارهم فى مواجهة الإعلام المصرى والدولى، بعد انتهاج الجماعة طريقَ العنف والأرهاب، ويقال إنه المخطط الرئيسى لكل تصرفات تميم بن حمد أمير قطر الحالى.

    المصيدة «1»| كيف تسلل الإخوان إلى منظمات حقوق الإنسان؟

    المتتبع لتحركات بشارة يمكن أن يلمح خيوطًا كثيرة كانت تربط بين قطر وإسرائيل والولايات المتحدة والإخوان المسلمين، هذا الرباعى الذى شكل العمود الفقرى لتدمير الدول العربية وفكرة القومية وتصفية القضية الفلسطينية خلال عهد الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما.

    المؤامرة على سيناء

    ويعمل فى المركز مجموعة من شباب الإخوان الهاربين أو الموجودين فى مصر وسوريا ومنهم من يتواجد فى لندن، أطلق بشارة عليهم لقب الباحثين، ومهمتهم كتابه دراسات مبنية على معلومات مفبركة لتشويه أنظمة الحكم الغير متوافقة مع النموذج القطرى الموضوع لكل الدول العربية عقب ما وصف بالربيع العربى وفى القلب منها مصر وسوريا.

    «المصيدة 2»| اكتشِف بوابة الإخوان الذهبية لدخول البيت الأبيض

    كان إسماعيل الإسكندرانى أحد النشطاء الذين يرعاهم عزمى بشارة وصديق مقرب من الإخوانى الأمريكى محمد سلطان نجل صلاح سلطان المفرج عنه مؤخرا على ذمة قضية خلية الماريوت، قام الإسكندرانى عقب 30 يونيو مع بدء تحركات الجيش فى سيناء للسيطرة على الإرهابيين الذين تدفقوا خلال فترة الإخوان بتقديم نفسه كأحد الباحثين المتخصصين فى الشأن السيناوى، وبدأ الحديث عن مزاعم بانتهاكات إنسانية يرتكبها الجيش المصرى بهدف زيادة الضغوط الدولية على الجيش.

    «المصيدة 3»| الإخوان يخترقون منظمة العفو الدولية بـ«ياسمين»

    ظهر الإسكندرانى أكثر من مرة على قناه الجزيرة لإضفاء صفه المشروعية على المعلومات المغلوطة التى يرددها عن الأوضاع هناك وقال إنها تصله من أصدقاء ومصادر مقربة من عناصر ولاية داعش المزعومة فى سيناء.

    «المصيدة 4»| عن مؤسس العفو الدولية اليهودى وعلاقته بمخابرات بريطانيا

    لم يتوقف مجهوده "الاستقصائى" عند هذا الحد، بل كشف أن هيئة القناه تعاقدت مع شركة إسرائيلية لتأمين القناة، ونشر الموضوع فى موقع مصر العربية، نقلا عن المنظمة العربية لحقوق الإنسان فى بريطانيا التابعة للتنظيم الدولى للإخوان وكلها فى إطار تشويه المجهود العسكرى المصرى فى تأمين القناة.

    أنواع "التَقيَّة"

    يبقى أن نشير إلى أن "الإسكندرانى" كان نجم تقارير هيومان رايتس ووتش عن الأوضاع فى سيناء، وكان دائم الانتقاد للجيش المصرى، ومكررا لمعلومات عن استهداف المدنيين أو وجود ضحايا من المدنيين.

    «المصيدة 5»| «هيومان رايتس ووتش» من مكافحة الشيوعية للدفاع عن الإخوان

    حاول الإسكندرانى تقليد معلمة بشارة، فهو ينتقد الإخوان، كما كان بشارة ينتقد إسرائيل وهو عضو فى الكنيست، وفى الخفاء يحقق هدفها، كان يهاجم الإخوان كنوع من أنواع التقية، لكن فى الخفاء يسعى لتحقيق حلمها بل ويستخدم أدواتها الإعلامية من أجل الترويج لأهدافها، فمثلا كان أحد المروجين عقب فض اعتصام رابعة المسلح لفكرة اغتيال الفريق أول آنذاك عبد الفتاح السيسى، بل وصل به الأمر إلى اتهام الحكومة المصرية بتحقيق حلم إسرائيل فى سيناء، بإنشاء المنطقة العازلة مع قطاع غزة ونشر ذلك على هيئة "إنفوجراف" فى موقع "نون بوست" أحد المواقع التى أنشأها الإخوان فى تركيا لاستقطاب الشباب الثورى.

    «المصيدة 6»| «هيومن رايتس».. «حامية الإرهاب» فى الشرق الأوسط

    عمل بشارة لسنوات عديدة عضوا بعدد من المنظمات الحقوقية العربية ويعلم جيدا قدرات هذه المنظمات فى الضغط على الأنظمة العربية، وعلم "عياله" فى مصر أهمية التواصل معهم، ولذلك تجدهم فى طليعة المتعاملين معهم، ولذلك اقترب منهم الإسكندرانى وساهم فى كتابه تقارير عما وصفه بانتهاكات داخل سجون المصرية وهى حكايات يقول إنها وصلته من محبسهم، ولذلك فتحت له أبواب هذه المؤسسات خارج مصر.

    غزة على حساب سيناء

    ما لم يكن يعلمه أنّ أجهزة الأمن كانت تراقبه منذ فترة إلى أن تجمعت كل الخيوط التى تكشف حقيقة تحركه، لم تكن علاقته بسيناء بريئة على الإطلاق، فانتقاده للجيش ومحاولته صنع العلاقة بين إسرائيل وتحركات الجيش المصرى لتشويهه وإعاقته لا تصب غير فى مصلحة أغراض لتنظيمات ودول تريد تدويل سيناء، خاصة أن سيناء مستهدفة لحل الأزمة الفلسطينية، وهو ما كشفه رسميا الرئيس الفلسطينى محمود عباس أبو مازن حينما أعلن عن مشروع رسميا جرى التشاور فيه بين حركة حماس وإسرائيل لاقتطاع 1000 كم من أراضى سيناء لتوسيع غزة طرح أيام الرئيس المخلوع محمد مرسى، وحينما رفصه قال له المخلوع مرسى "وأنت مالك"، وأوضح أن وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسى "آنذاك" أصدر قرارا أن أراضى سيناء أمن قومى ووطنى وأغلق ذلك المشروع.

    المصيدة 7| «فريدوم هاوس».. بيت الحرية الذى نشر الفوضى والخراب

    يثبت الإخوان كل يوم كراهيتهم للوطن وللأرض، فهى بالنسبة لهم حفنة من التراب العفن كما قال كبيرهم سيد قطب، فلا مانع من التآمر، وبيع الأرض والتفريط فيها مقابل مكسب الجماعة، فهى الهدف الأسمى والغاية، رأينا ذلك فى مصر وسوريا وليبيا واليمن، ونراه الآن فى تحركات ما يسمى بعلماء المسلمين الذى يرأسه القرضاوى فى قطر والذى افتى بشراء المنتجات التركية لدعم أردوغان، بعد أن فضحت روسيا كيف كان يستولى على نفط سوريا عن طريق داعش التى التهمت التراب السورى، فما معنى الوطن أمام رغبات و "كروش" قادة الجماعة.

    «المصيدة 8»| «السادات».. حصان طروادة لـ«فريدوم هاوس» والإخوان

    نعيق البوم

    لا تتوقعوا توقف عيال عزمى بشارة عن النعيق كالبوم على كل إنجاز تحققه الدولة المصرية، فهم كثيرون ويتكاثرون قبل 25 يناير القادم، واستعداداتهم واضحة، العودة للميادين، مع حملة ضغط دولية على الدولة المصرية، عيال "بشارة" لن يتوقفوا حتى يحققوا هدفهم وخزانة قطر مفتوحة لكل من يرغب فى تدمير الدول العربية تحقيقا لرغباتها ورغبات إيران وتركيا.

    المصيدة عزمى بشارة قطر
    إقرأ أيضاً
    معرض «آل غفران» فى جنيف يفضح ممارسات النظام القطرى ضد حقوق الإنسان ترامب يتفق مع أمير الكويت على ضرورة إنهاء الأزمة الخليجية نتنياهو رفض توسلات تميم.. قناة عبرية تكشف تفاصيل عمالة قطر لإسرائيل شاهد| طفل بقبيلة الغفران: «الحمدين جردونى من جنسيتى وعمرى شهر!» فضائح الحمدين| خوفًا من كشف جرائمها.. قطر تتجسس على 1200 شخصية خليجية العراق يتعقب «داعش» فى 3 محافظات «القضية الفلسطينية».. محاولة الدوحة الجديدة للتقرب من إسرائيل قبيلة الغفران توجه رسالة قوية لقطر من داخل الأمم المتحدة موجة استقالات.. لعنة الإخوان تعصف بحزب «المرزوقى» بتونس الدوحة تعترف بالخسارة.. الاقتصاد القطرى ينهار بسبب المقاطعة بسيونى: مصر تاريخها حافل بحقوق الإنسان.. ودورة جنيف فضحت انتهاكات قطر فيديو| الطاهرى: هناك أدلة تثبت تورط قطر فى دعم الإرهاب أبناء «الغفران» فى جنيف: ليس لنا جنسية.. وتميم سلب حقوقنا التاورغى: جنيف أول محطة لإعادة أهالى تاورغاء لمدينتهم جرائم تميم تلاحقه فى جنيف.. وقفة لقبيلة «آل غفران» للتنديد بنظام قطر انتفاضة فى جنيف.. حقوقيون يكشفون جرائم تميم ضد قبيلة الغفران زعيم المعارضة القطرية يهاجم نظام تميم: نفذ أكبر عملية تهجير قسرى لفضح إرهاب قطر.. وقفة أمام الأمم المتحدة فى جنيف غدا سلام إثيوبيا وإريتريا ينهى أحلام الدوحة وطهران فى القرن الإفريقى فيديو لـ«مستشار ترامب» يكشف مساعى الدوحة للتشهير بدول المقاطعة قيادى تركى: «أردوغان ليس عمر بن الخطاب.. والثعابين تغير جلدها» وثائق| تآمر إخوان اليمن لسرقة أموال الجرحى.. وحرب وهمية ضد الحوثيين! سراج التاورغى: قطر ستدفع ثمن دعمها للميليشات المسلحة بليبيا أبوسعدة لـ«مساء dmc»: نعمل على إظهار جهود مصر فى مكافحة الإرهاب أزمة غذاء جديدة تضرب قطر.. والدوحة تتسول اللحوم من البرازيل عبدالحافظ: إثارة قضية التهجير القسرى لأهالى تاورغاء لأول مرة فى جنيف «محفظة الإرهاب»| ماذا فعلت قطر فى سوريا وليبيا واليمن؟ «عداء للوطن وخيانة وتمويلات».. السجل الأسود للمنظمات الحقوقية فى مصر صور| ندوة بجنيف تستعرض انتهاك قطر لسيادة ليبيا ومأساة مدينة تاورغاء صور| تميم يتجاهل اقتصاد بلاده ويقدم هدية بـ«نصف مليار دولار» لأردوغان جمعية «الحقوقيات المصريات»: قطر تمارس تمييزًا صارخًا ضد المرأة حقائق مروعة عن 11 سبتمبر.. أكثر من 1000 مفقود و75 ألف يعانون نفسيا معارض قطرى: التجنيس لا يتوقف.. ومنفعة الأجانب مقدمة على المواطنين كوسوفو توجه صفعة إلى قطر التصنيف الائتمانى| بوصلة المستثمرين تتجه إلى مصر.. وتركيا تترنح مسح الهوية القطرية.. «تميم» يتآمر على شعبه للهروب من العزلة موقع إيطالى: السراج ضعيف أمام ميليشياته وتعدد المناصب لا يحميه غليان فى تركيا.. أردوغان يبيع مناطق الجيش لقطر ويستعين بجنود مرتزقة للخروج من عزلته.. تميم يتودد إلى ألمانيا بـ10 مليار يورو تميم يعترف بالانهيار الاقتصادى.. تخفيض عدد ساعات الدراسة فى قطر
    للأعلى