وجهة نظر

بنك القمامة!

2017-09-18 10:44:32 |
  • يسرى الفخرانى
  • ماكينة صغيرة تبدو مثل فاترينة أنيقة تضع بها القمامة وأنت فى طريقك تمنحك مقابل مادى فى نفس اللحظة على تليفونك!

    هذا ليس حلم، ابتكار من شاب مصرى بدأه بماكينة واحدة تجربة وضعها فى الجامعة الأمريكية ونجحت، هذا الشاب يحلم أن يضع فى كل شارع وكل نادى وكل مدرسة ماكينة "بنك القمامة" ليس فقط لكى يتخلص من القمامة، لكن لكى نستفيد منها.

    الماكينة الجديدة تتكلف حوالى عشرة آلاف جنيه، وتقبل حتى الآن علب البيبسى والكوكاكولا وأكواب القهوة البلاستيك.. تضع ما تُريد التخلص منه فتحول لك رصيد على تليفونك.. ويمكنها جمع حوالى ألف عبوة مضغوطة جاهزة للبيع لمصانع تدوير الصفيح والبلاستيك.

    هل يمكن أن تشجع هذه الماكينة على النظافة، أن تجعل كل مواطن يبحث عن أقرب ماكينة ليتخلص من القمامة ويكسب.

    الماكينة الجديدة يمكن تطويرها لتقبل الزجاج والورق وأوراق الشجر.

    مئات الشركات يمكن أن توافق على أن تصبح راعى لهذه الفكرة.. وأن تملأ الشوارع بماكينات بنك القمامة.. لماذا لا نبدأ التجربة بأحد أحياء القاهرة؟..

    أدعو السيد رئيس الورزاء إلى أن يستمع إلى هذا الشاب لنشجع جيل جديد على أن يحلم بمصر نظيفة وجميلة.

    يسرى الفخرانى
    للأعلى