وجهة نظر

الناس حتقول إيه؟

2017-09-05 08:57:02 |
  • رولا خرسا
  • فيه ناس كده طول النهار عايشة تفكر فى الناس حتقول إيه؟ بدءًا من اللبس، انتهاءً بتفاصيل الحياة اليومية.

    الموضوع ينطبق على الستات والرجال معا، حتلاقى اللى يقول للست الفستان دا أو اللون دا مش مناسب لك، أو لوضعك، أو لسنك، أو لطبيعة شغلك، ونفس الوضع للرجل.. كأننا بنلبس عشان الناس مش عشان نفسنا، ويقولوا لك "كُل على مزاجك، والبس على مزاج الناس".

    الحكاية تبدأ من الطفولة، خليك أمور عشان عمو يقول عنك كويس وشاطر، مع إن عمه مش فى دماغه أصلا، وممكن يبقى شايف الطفل ده رخم وغلس ومتدلع، بس الأب أو الأم عامة بيشوفوا أولادهم لغاية سن معين عباقرة وقمرات، سبحان الله.. مع إن ساعات كتير بتبقى عيال عايزة اللى يهذبها عشان تبطل صريخ أو تكلم أهلها بطريقة ألطف!

    ومن الطفولة إذن تبدأ رحلة إرضاء الآخرين، ونعيش مساجين، الناس حتقول إيه لو رجعتى متأخرة؟ البواب حيبص لك إزاى؟ طب إيه الشغلانة دى، الناس حتقول عنك إيه؟

    نعيش مساجين مخاوفنا من الناس، نروح المدرسة اللى الناس بتقول عنها كويسة، ونتوحل ديون عشان الضيوف أما ييجوا، يلاقوا النيش بعد ما نكون عملنا فرح كبير عشان الناس تتفرج علينا، ويا ينتقدوا العريس يا العروسة يا الاتنين!

    من غير ما نحس.. بنربى عيالنا زى ما أهلنا ربونا على إننا لازم نرضى الناس وتلاقى ست بينها وبين جوزها ما صنع الحداد، ومش طايقين بعض، وحاطة على الفيسبوك صورها معاه حاضنين بعض فى مشهد آخر سعادة، ولما تسألها تقول لك عشان الناس تفتكرنا سعدا..وعشان أكيد العزال أو أى حد يقرب من جوزها.

    نعيش فى زيجة تعيسة عشان الناس والأرملة أو المطلقة لازم تعمل حساب الناس عشان مفيش معاها راجل، سجن كبير بنعيش فيه جوا عقولنا، بيحول حياتنا لسجن أكبر.

    فكر فيها منين، أنت حر، ومنين قاعد تفكر الناس حتقول إيه؟ الناس فى كل الأحوال حتتكلم، إنما أما تقفل على نفسك بابك وتدخل سريرك أنت حتقول لنفسك إيه؟ أنا حر ولا سجين؟ أفتكر دايما أنت حر وأنت لنفسك ببساطة أهم حد من الناس.

    رولا خرسا
    للأعلى