مصر

خسوف جزئى للقمر الإثنين المقبل

2017-07-31 10:18:01 |
  • ضياء ربيع
  • قال الدكتور حاتم عودة، رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن شهر أغسطس سيشهد ظاهرة خسوف جزئى للقمر، يوم الإثنين المقبل، ويكون مرئيا فى مصر والمنطقة العربية، كما يشهد كسوفا كليا للشمس فى 21 أغسطس.

    وأضاف عودة أن الحدث الأخير يعتبر الحدث الفلكى الأكبر لعام 2017، وتابع: "سيتم رؤيته بوضوح فى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث لم تشاهد مثله منذ عام 1979، ولن يتكرر مثله هناك إلا فى عام 2024".

    وقال عودة إن خسوف يوم الإثنين المقبل هو الثانى والأخير للقمر هذا العام، حيث شهد العالم خسوفا قمريا شبه ظلى يوم 11 فبراير الماضى، وكان مرئيا فى القاهرة والدول العربية وباقى إفريقيا وأوروبا وغرب آسيا وشرق أمريكا الجنوبية وشرق كندا والمحيط الأطلنطى، وفيه لم يختف القمر بل انخفض ضوؤه قليلا.

    ومن جانبه، قال الدكتور أشرف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد، إن الخسوف الجزئى للقمر سيحدث عندما يمر القمر خلال جزء من ظل الأرض فيختفى جزء منه، مشيرا إلى أنه سيكون مرئيا فى القاهرة ومعظم دول شرق أفريقيا وآسيا الوسطى والمحيط الهندى وأستراليا، وأنه يحدث عندما يكون قمر شهر ذو القعدة بدرا، وسيستغرق حدوثه بجميع مراحله 5 ساعات ودقيقة واحدة.

    وأضاف أن عدد كسوفات الشمس وخسوفات القمر لعام 2017 الحالى يبلغ 4 ظواهر "كسوفان للشمس، وخسوفان للقمر"، موضحا أن كسوف الشمس، الذى يحدث بأنواعه عندما يكون القمر محاقا "عند ميلاده"، حدث الأول منه فى 26 فبراير الماضى وكان حلقيا ولم ير فى مصر، فيما يكون الكسوف الشمسى الكلى المرتقب يوم 21 أغسطس هو الحدث الفلكى الأخير فى مجال الكسوفات والخسوفات الذى سيشهده هذا العام.

    كسوف القمر خسوف الشمس
    للأعلى