لايف ستايل

مستخدمو فيسبوك يشاركون فريدة دياب كتابة نهاية جديدة لقصة قلبك مع مين؟

2016-08-18 19:14:02 |
  • نور ابراهيم
  • طلبت الكاتبة فريدة دياب، أمس الأربعاء، من قرائها على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك"، قراءة القصة التى نشرتها فى باب "فضفضة" على "مبتدا"، ومحاولة التوصل إلى نهاية مختلفة من وجهة نظرهم.

    فضفضة فريدة دياب والمنشورة تحت عنوان "قلبك مع مين؟" أمس، حكت من خلالها قصة سيدة كانت تحب زوجها، لكنها بدأت حياتها معه بكذبة كبيرة، وعرف زوجها ذلك بعد سنوات من الزواج، ورغم قصة الحب بين بطلى القصة لكن ذلك السر أفسد حياتهما.

    طلبت فريدة من جمهورها قراءة القصة ثم إعادة كتابة نهايتها. والإجابة عن عدد من الأسئلة: هل أنت متعاطف مع هذه السيدة؟ هل ترى أنه يصح الكذب مهما كان المبرر؟ وماذا تقول لذلك الزوج؟ بماذا تنصحه، خصوصاً بعد أن أصبح المستقبل أمامه غامضًا؟

    وتفاعل عدد كبير من مستخدمى موقع التواصل الاجتماعى مع القصة، ومع الأسئلة، وقالت إيمان محمد إن كليهما لديه حق فيما فعله، وشددت هبة جلال على أن ما بُنى على باطل فهو باطل، فى حين حثَّ أحمد القط الزوج على المغفرة، وسردت عصمت المسلمانى قصة مشابهة حدثت معها خلال زواجها، وطالبت هند أبوالسعود الزوج بالعودة إلى زوجته ومسامحتها.

    فريدة دياب فضفضة قلبك مع مين
    للأعلى